Monday - 24 Apr 2017 | 07:30:44 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

ضابط أميركي سابق: تصريحات البيت الأبيض حول مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في خان شيخون خاطئة

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

ميدفيديف: ما جرى في خان شيخون استفزاز مدروس

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث

موفد سيريانديز:الاجتماعات الثنائية تبدأ في العاشرة صباحاً بتوقيت دمشق في قصر الأمم المتحدة بجنيف

 الرئيس الأسد يتلقى برقية تهنئة من الأمين العام للأمم المتحدة بمناسبة عيد الجلاء   ::::   في يوم الأرض… علماء العالم يتظاهرون ضد سياسات ترامب بشأن المناخ   ::::   وسط حالة استنفار أمني كبير … الفرنسيون يدلون بأصواتهم في الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية   ::::   قبلان:هدف الحرب الإرهابية على سورية النيل من محور المقاومة في المنطقة   ::::   الرئيس الأسد يصدر مرسوماً تشريعياً بإلغاء القانون رقم 33 لعام 1975 المتضمن إحداث الاتحاد العام النسائي   ::::   أوزيروف: روسيا مستعدة لتزويد سورية بمنظومات الدفاع الجوي   ::::   الرئيس الأسد خلال اجتماع موسع للجنة المركزية لحزب البعث: على القيادات البعثية العمل لتشجيع روح المبادرة عند البعثيين في مختلف المجالات   ::::   ظريف: الولايات المتحدة لم تلتزم بروح الاتفاق النووي ولا بنصه   ::::   تحطم مقاتلة أمريكية في بحر سيليبس جنوب شرق آسيا   ::::   وحدات من الجيش العربي السوري تعيد الأمن والأمان لمدينة طيبة الإمام والمناطق المحيطة بها بريف حماة الشمالي وتقضي على مئات الإرهابيين وتدمر آلياتهم   ::::   في إطار محاولاته اليائسة لدعم الإرهابيين.. كيان العدو الإسرائيلي يطلق صاروخين من داخل الأراضي المحتلة على أحد المواقع العسكرية في محيط خان أرنبة   ::::   خوشرو: العدوان الأميركي على سورية انتهاك صارخ لميثاق الأمم المتحدة والقوانين الدولية   ::::   لافروف: رفض أمريكا والغرب إجراء تحقيق في حادثة خان شيخون غير مقبول ولن نسمح بإسقاط الدولة السورية من خلال معلومات كاذبة   ::::   ضابط أميركي سابق: تصريحات البيت الأبيض حول مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في خان شيخون خاطئة   ::::   وقفتان تضامنيتان في درعا وحماة مع أهالي الفوعة وكفريا وتنديدا بالتفجير الإرهابي ضد الحافلات في منطقة الراشدين   ::::   الجعفري: صمت مجلس الأمن المريب على سياسات العدو الإسرائيلي شجعه على استمرار سياسته العدوانية وتقديم أشكال الدعم كافة للإرهابيين   ::::   ميدفيديف: ما جرى في خان شيخون استفزاز مدروس   ::::   عبد اللهيان: اعتماد النهج العسكري حيال أزمات المنطقة محكوم عليه بالفشل   ::::   الجعفري يبحث مع غوتيرس العدوان الأمريكي على سورية وتعزيز التعاون مع هيئات ووكالات الأمم المتحدة في مجال المساعدات الإنسانية   ::::   الخامنئي: الإدارة الاميركية الحالية تنتهج سياسات التهديد نفسها التي كانت بعض الإدارات السابقة تنتهجها   :::: 
http://www.
كارثة "تو-154" تغيّب الفرقة الموسيقية للجيش الروسي
كارثة "تو-154" تغيّب الفرقة الموسيقية للجيش الروسي

أفادت وزارة الدفاع الروسية بأن طائرة " تو-154" التي سقطت صبح يوم 25 ديسمبر/ كانون الأول كانت متجهة إلى حميميم في سوريا وهي تقل 64 فنانا من فرقة ألكسندروف للرقص والغناء العسكرية.

الطائرة الروسية المنكوبة قرب سوتشي.. ولادة طفل تنقذ "مستر كالينكا" من الموت
وكانت الطائرة المنكوبة تقل كذلك، مجموعة من الصحفيين من القنوات التلفزيونية الروسية "القناة الأولى" و"إن تي في" و "زفيزدا". وقتل في الحادث أيضا المدير الفني للفرقة الفنية المذكورة فاليري خليلوف.

وتجدر الإشارة إلى أن "فرقة ألكسندروف" نالت وسام الراية الحمراء مرتين. وتأسست هذه الفرقة التي تعتبر من أضحم الفرق الفنية في روسيا، في نهاية عام 1928 على يد الفنان ألكسندر ألكساندروف وقدمت أول حفل لها في يوم 12 ديسمبر/ كانون الأول من ذلك العام.

وقدمت الفرقة بنجاح كبير حفلات موسيقية في تشيكوسلوفاكيا ومنغوليا وفنلندا وبولندا بعد تأسيسها بفترة . وخلال الحرب الوطنية العظمى قدمت الفرقة حوالي 1500 حفلة فنية للمحاربين في الجيش الاحمر على مختلف جبهات القتال وسجلت في تلك الفترة أغنيات خالدة مثل "الحرب المقدسة" و" قصيدة عن أوكرانيا" وغيرها.


وسر نجاح الفرقة يكمن في مستوى مهارتها العالية والتدريبات المستمرة. كما ان أفراد الفرقة أشخاص موهوبون جدا، تلقى كل واحد منهم دروسا خاصة في الموسيقى والرقص.

وتتألف الفرقة حاليا من أكثر من 200 شخص من ضمنهم 150 فنانا محترفا بما في ذلك المنشدون والراقصون والأوركسترا التي تتضمن الآلات الأساسية والآلات الوترية الشعبية.

أما كورال الفرقة فيعتبر من أفضل كورالات الرجال في العالم إذ يجمع بين صفاء الصوت ودقته وعاطفية التقديم الخاصة بالاغاني الروسية الشعبية.

يضم سجل الفرقة أكثر من الفين أغنية متنوعة منها فولكلورية وعسكرية وحتى دينية وطبعا أغنية كاتيوشا التي أصبحت بمثابة رمز الحرب الوطنية العظمى (الحرب العالمية الثانية) بدروبها الصعبة وأفراحها وأتراحها.

وزارت هذه الفرقة التابعة لوزارة الدفاع الروسية خلال تاريخها الطويل الكثير من "المناطق الساخنة" وقدمت الحفلات الفنية الجميلة في - أفغانستان ويوغوسلافيا وترانسنيستريا وطاجيكستان والشيشان وخطف الموت الكثير من أفرادها وهم في طريقهم لتقديم حفلات في سوريا.

ومن نافل القول إن الفرقة المذكورة قدمت حفلاتها في كل مناطق روسيا والاتحاد السوفيتي السابق وزارت أكثر من 70 دولة في أوروبا وآسيا وإفريقيا وأمريكا، وكانت في كل مكان تنال الإعجاب الكبير. وحصلت فرقة ألكساندروف على جوائز مرموقة سوفيتية وروسية وعالمية وكذلك حصلت على دبلوم من المعرض الدولي في باريس - "الجائزة الكبرى" (1937)، وعلى "الأسطوانات الذهبية" من الشركة الفرنسية "شان دو موند" (1964) وعلى الجائزة الهولندية " Н.О.С" ( 1974) وغيرها الكثير.

RT
الأحد 2016-12-25  |  16:47:59   
Back Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©