Sunday - 25 Aug 2019 | 09:02:06 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

نيبينزيا: لا يمكن السكوت عن استفزازات (جبهة النصرة) في إدلب

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

نيوزويك: تركيا تحت حكم أردوغان أصبحت أكبر سجن للصحفيين في العالم

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 بيدرسون: حل الأزمة في سورية يبدأ باحترام سيادتها ووحدتها   ::::   زاخاروفا: «جبهة النصرة» التهديد الأكبر للاستقرار في سورية   ::::   نيبينزيا: لا يمكن السكوت عن استفزازات (جبهة النصرة) في إدلب   ::::   مباحثات روسية إيرانية حول آفاق حل الأزمة في سورية   ::::   مباحثات سورية عراقية لإعادة مهجري البلدين   ::::   أبناء الجولان المحتل يرفضون إجراءات الاحتلال باستبدال ملكية أراضيهم.. لن نقبل إلا بالسجلات العقارية السورية   ::::   قوات الاحتلال الأمريكية ومجموعاتها الإرهابية تواصل احتجاز آلاف السوريين بظروف مأساوية في مخيم الركبان   ::::   الجيش يدك أوكاراً ويدمر تحصينات لمجموعات إرهابية اعتدت على المناطق الآمنة بريف حماة   ::::   إصابة مدنيين اثنين وأضرار مادية جراء اعتداء الإرهابيين بالقذائف على قرى وبلدات في سهل الغاب   ::::   سورية تدين قرار الحكومة البريطانية: حزب الله حركة مقاومة وطنية ضد الاحتلال الإسرائيلي شرعيتها مكفولة بموجب القانون الدولي   ::::   لافروف: نقف مع فنزويلا في وجه التدخلات بشؤونها الداخلية   ::::   الجعفري: واشنطن تواصل الاستثمار بالإرهاب في سورية.. الحسم العسكري في إدلب قادم في حال فشل المسعى السياسي   :::: 
الجيش يعيد الأمن والاستقرار لقرية حردتنين بريف حلب الشمالي ويلحق بالتنظيمات االإرهابية خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد في أرياف دير الزور وإدلب وحماة

بعد عمليات سريعة ومكثفة أوقعت خلالها خسائر كبيرة في صفوف التنظيمات الإرهابية أعادت وحدات من الجيش والقوات المسلحة الأمن والاستقرار إلى قرية حردتنين بريف حلب الشمالي، بينما سقط 33 قتيلا من تنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي خلال عمليات مكثفة للجيش في ريف إدلب أسفرت عن تدمير 4 مقرات و 3 آليات للإرهابيين في أبو الضهور وسراقب والتمانعة، كما قتل 37 إرهابيا من التنظيم الإرهابي في عمليات للجيش خلال الـ 24 ساعة الماضية في اللطامنة ولطمين ومورك بريف حماة الشمالي، وتم تدمير منصات صواريخ تاو ومقرات لإرهابيي ما يسمى “جيش الفتح” بريفي إدلب وحماة.

وفي التفاصيل… أعادت وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية الأمن والاستقرار إلى قرية حردتنين بريف حلب الشمالي بعد تكبيد إرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” والمجموعات التكفيرية خسائر بالأفراد والعتاد.

وأفاد مصدر ميداني في تصريح لمراسل سانا بأن وحدات من الجيش واصلت تقدمها بريف حلب الشمالي حيث “نفذت عملية عسكرية أعادت من خلالها الأمن والاستقرار إلى قرية حردتنين إضافة إلى فرض السيطرة النارية على قرية رتيان الواقعة إلى الجنوب منها”.

ولفت المصدر إلى أن وحدات الهندسة “عملت على تمشيط القرية وتفكيك العبوات الناسفة والألغام التي زرعها الإرهابيون في القرية قبل مقتل العديد منهم وفرار العشرات منهم باتجاه الشمال”.

وتنفذ وحدات الجيش في منطقة باشكوي بالريف الشمالي عملية عسكرية لقطع طرق إمداد التنظيمات الإرهابية المنتشرة في عدد من أحياء مدينة حلب حيث أعادت أمس الأمن والاستقرار إلى قريتي دوير الزيتون وتل جبين بريف حلب الشمالي.

وفي وقت لاحق قال مصدر عسكري.. إن الطيران الحربي السوري نفذ بعد ظهر اليوم طلعات جوية مكثفة على مقرات وتجمعات تنظيم “داعش” الإرهابي في مدينة الباب أسفرت عن تدمير 4 مقرات بما فيها من أسلحة وذخيرة.

وتعد مدينة الباب الواقعة شمال شرق مدينة حلب بحوالي 38 كم أحد المراكز الرئيسية لتنظيم “داعش” الإرهابي في ريف حلب حيث يتحصن فيها المئات من مرتزقة تنظيم “داعش” الذين تسللوا عبر الحدود التركية بتسهيل من نظام أردوغان السفاح.

تدمير تجمعات ومقرات لتنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” في ريف حمص

كما واصلت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في ريف حمص مدعومة بسلاح الجو ضرب بؤر وأوكار تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” المدرجين على لائحة الإرهاب الدولية.

وذكر مصدر عسكري في تصريح لـ سانا أن وحدات من الجيش بتغطية من سلاح الجو في الجيش العربي السوري “دمرت ظهر اليوم بؤرا وتحصينات لإرهابيي تنظيم “داعش” في قرية محسة ومنطقة تلول السود ومدينة القريتين “بالريف الجنوبي الشرقي.

وأشار المصدر إلى أن الطيران الحربي السوري نفذ غارات جوية على تجمعات ومقرات لارهابيي “داعش” غرب قرية منوخ التابعة لناحية جب الجراح بالريف الشرقي ما أسفر عن “تدميرها بمن فيها”.

وقضت وحدة من الجيش أمس على مجموعة من إرهابيي تنظيم “داعش” ودمرت ما بحوزتهم من أسلحة وذخيرة خلال محاولتها الاعتداء على احدى النقاط العسكرية على اتجاه منطقة المقالع غرب مدينة تدمر بنحو 10 كم.

وفي ريف حمص الشمالي افاد مصدر عسكري بأن وحدات من الجيش وجهت ضربات مكثفة إلى أوكار إرهابيي “جبهة النصرة” والتنظيمات المنضوية تحت زعامته في قرى كيسين والبرغوثية والغجر ومدينة الرستن وأسفرت عن “تكبيد الإرهابيين خسائر بالأفراد والعتاد الحربي”.

وحدات من الجيش تدمر منصات صواريخ تاو ومقرات للتنظيمات الإرهابية في ريفي حماة وإدلب

إلى ذلك أكد مصدر عسكري تدمير 10 مقرات وآليات ومنصات إطلاق صواريخ لإرهابيي “جيش الفتح” المرتبط بنظامي أردوغان وآل سعود في ريفي إدلب وحماة.

ولفت المصدر في تصريح لـ سانا إلى “مقتل 37 إرهابيا من تنظيم /جبهة النصرة/ في عمليات للجيش خلال الـ 24 ساعة الماضية في اللطامنة ولطمين ومورك بريف حماة الشمالي”.

وأوضح المصدر أن “العمليات أسفرت عن تدمير مقري قيادة للتنظيمات الإرهابية في مورك ومقر وآليتين في لطمين ومقر وجرافة في اللطامنة” في الريف الشمالي.

وكان الطيران الحربي دمر أمس مقرات وآليات محملة باسلحة وذخيرة للإرهابيين في قرية السرمانية وعلى أطراف سهل الغاب.

وفي ريف إدلب “سقط 33 قتيلا من تنظيم /جبهة النصرة/ الإرهابي خلال عمليات مكثفة للجيش أسفرت أيضا عن تدمير 4 مقرات و 3 آليات للإرهابيين في أبو الضهور وسراقب والتمانعة”.

وأشار المصدر العسكري إلى تدمير “مقر لإرهابيي ما يسمى /فرسان الحق/ و 5 منصات لإطلاق صواريخ تاو في كفرنبل” بريف إدلب.

وتؤكد العديد من التقارير الاستخباراتية أن التنظيمات الإرهابية حصلت على صواريخ تاو أمريكية الصنع بتمويل من النظام السعودي الوهابي حيث تم تهريبها إلى ريف إدلب وحماة عبر الحدود التركية بدعم من النظام الإخواني الحاكم في تركيا.

وحدات من الجيش تقضي على 36 إرهابيا من تنظيم “داعش” في ديرالزور

وأكدت مصادر ميدانية سقوط 36 قتيلا على الأقل من تنظيم “داعش” الإرهابي بنيران وحدات الجيش والقوات المسلحة في ديرالزور خلال الساعات الـ 24 الماضية.

ولفتت المصادر في تصريحات لـ سانا إلى أن وحدة من الجيش نفذت عملية نوعية في حي العرضي على الأطراف الشمالية الشرقية لمدينة ديرالزور أسفرت عن تدمير سيارة محملة باسلحة وذخائر ومقر لتنظيم “داعش” الإرهابي.

وأشارت المصادر إلى انه تأكد مقتل 7 إرهابيين من تنظيم “داعش” خلال عملية للجيش في حي معدان ومن بين القتلى “ميزر الشاويش و محمود الحيد و أحمد فياض الناصر”.

وذكرت المصادر أن وحدة من الجيش قضت على 13 إرهابيا من تنظيم “داعش” في حي الحويقة و 5إرهابيين قرب الصناعة إضافة إلى 11 إرهابيا قرب السويعية على اطراف مدينة البوكمال.

في هذه الأثناء تناقلت مواقع محسوبة على تنظيم “داعش” التكفيري معلومات تؤكد قيامه بتصفية 43 من مرتزقته بتهمة التقاعس ومحاولة الفرار باتجاه الأراضي العراقية.

تدمير سيارة وجرافة للتنظيمات الإرهابية والقضاء على عدد من أفرادها بريف درعا

ودمرت وحدات من الجيش والقوات المسلحة آليات وتحصينات لإرهابيي تنظيم “جبهة النصرة” والمجموعات التكفيرية المرتبطة بكيان العدو الاسرائيلي في درعا.

وذكر مصدر عسكري أن وحدة من الجيش “دمرت سيارة تقل عددا من الإرهابيين بعد رصدها غرب بلدة عتمان” شمال مدينة درعا بحوالي 4 كم في حين “أوقعت أفراد مجموعة إرهابية بين قتيل ومصاب في ضربات مركزة على إحدى نقاط تحصن التنظيمات الارهابية في الطرف الشمالي من البلدة”.

ولفت المصدر إلى أن وحدة من الجيش “دمرت جرافة للإرهابيين كانوا يستخدمونها لإقامة السواتر الترابية والتحصينات” خلال رمايات دقيقة على محور تحركهم شمال غرب قرية أم ولد بالريف الشرقي.

وإلى الشمال من مدينة درعا بين المصدر أن عمليات الجيش على تجمعات التنظيمات الارهابية “أسفرت عن تدمير مربض هاون في محيط مدينة طفس والقضاء على معظم أفراد مجموعة إرهابية كانت تتحرك على طريق طفس-درعا”.

وتنتشر في ريف درعا تنظيمات إرهابية مدعومة من كيان العدو الاسرائيلي وتتلقى دعما لوجيستيا واستخباريا من أنظمة خليجية وإقليمية وغربية معادية للسوريين ودولتهم.

sana
الأربعاء 2016-02-03  |  04:10:09   
Back Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©