Sunday - 20 Aug 2017 | 13:41:32 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

سبينتسيروفا: الأزمة في سورية باتت في فصلها الأخير

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

نعومكين يؤكد أن القضاء على الإرهاب بوابة حل الأزمة في سورية

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث

موفد سيريانديز:الاجتماعات الثنائية تبدأ في العاشرة صباحاً بتوقيت دمشق في قصر الأمم المتحدة بجنيف

 ظريف ينتقد ازدواجية المعايير لدى ترامب   ::::   روسيا تختبر مقاتلة جديدة من طراز ميغ 35   ::::   مصر: القبض على الممثلة كندة علوش وزوجها لحيازتهما المخدرات   ::::   واشنطن: لا نية لدينا للبقاء في سورية بعد هزيمة “داعش”   ::::   بتروفسكي: ضرورة اجراء تحقيق دولي حول قيام دول غربية بتزويد الإرهابيين في سورية بمواد سامة   ::::   سبينتسيروفا: الأزمة في سورية باتت في فصلها الأخير   ::::   حمود: سورية انتصرت على المؤامرة والإرهاب   ::::   وزير خارجية بوليفيا: نرفض أي تدخل خارجي في فنزويلا   ::::   شريف: مستمرون بتقديم الدعم الاستشاري للجيش العربي السوري   ::::   عضو في الكونغرس تدعو إلى عزل ترامب من رئاسة الولايات المتحدة   ::::   قاسم: الانتصار على الإرهاب أصاب كيان الاحتلال بالهلع   ::::   بري يدعو إلى إعلان حرب شاملة على الإرهاب وإغلاق منافذ تمويله   ::::   البنتاغون:البيت الأبيض لم يطلب درس خيارات التدخل العسكري بفنزويلا   ::::   روحاني: لا يمكن لأحد أن يتحدث عن عزلة إيران والتحالف ضدها   ::::   ضبط شحنة من الأسلحة غرب إيران   ::::   شخصيات لبنانية: أهمية التنسيق مع سورية في مواجهة الإرهاب   ::::   استطلاعات الرأي تظهر انخفاضاً شديداً في شعبية ماكرون   ::::   قاسمي: عهد التهديد العسكري ضد الدول المستقلة للرضوخ للإملاءات ولى   ::::   نعومكين يؤكد أن القضاء على الإرهاب بوابة حل الأزمة في سورية   ::::   إصابة ثلاثة أشخاص بإطلاق نار في جنوب السويد   ::::   زيغمار قلق جراء تصاعد التوتر بين بيونغ يانغ وواشنطن   :::: 
http://www.
بدايات صدام شمال حماه.. منع المحيسني من دخول مناطق ‘‘جند الأقصى!!
بدايات صدام شمال حماه.. منع المحيسني من دخول مناطق ‘‘جند الأقصى!!

لا تبدو العلاقات بين "جيش الفتح" و "جند الأقصى" الموالي لتنظيم "داعش" والمنشق عن كيان "جيش الفتح" على ما يرام في ريف حماه الشمالي.
ففي الوقت الذي يشعل فيه الجيش السوري جبهة معردس شمال حماه ويحقق تقدماً ملحوظاً في مخططاته العسكرية, يستعر التوتر بين فصيلين كبيرين في الريف الشمالي للمحافظة على خلفية خلاف شخصي بين "جيش الفتح" و"جند الأقصى".
بوادر توتر ظهرت, وقد تتحول إلى صدام مسلح بين شرعي "جيش الفتح" الإرهابي السعودي الجنسية " عبد الله المحيسني " ومسلحي "جند الأقصى " في ريف حماة الشمالي بعد توقيف احد حواجز "الاقصى" موكب المحيسني ومنعه من دخول مناطق سيطر عليها "جند الاقصى" في ريف حماة الشمالي, فهل سيقف ما حدث عند حد التوتر فقط؟
ضجة إعلامية أحدثتها "تنسيقيات" المسلحين على مواقع التواصل الاجتماعي, التي تلقفت الخبر بطريقة ساخرة. فقالت إحدى "التنسيقيات" في ريف حماه أن "جند الأقصى" أوقفوا المدعو الإرهابي المحيسني قائد "جيش الفتح" ومنعوه هو ومن لم يشارك في المعارك من الدخول إلى مناطق سيطرتهم شمال حماه, بعد أن علموا أن نية المحيسني هي الدخول للتصوير وللتظاهر بأنه صاحب "الانتصارات" كما قالوا.
تحول كبير في موقف فصيل "جند الأقصى" تجاه المدعو "المحيسني" قائد "جيش الفتح" والذي لطالما أظهرته الفصائل المسلحة كمرجع حساس لها, لكن ذلك ليس غريباً وخاصة بعد نأي "جند الأقصى" نفسه عن معارك حلب وريفها الأخيرة التي رفض المشاركة فيها إلى جانب "جيش الفتح" كما فعلت "أحرار الشام" وغيرها من الفصائل المسلحة والتي بدت فيها بدايات انشقاق المسلحين عن مرجعيتهم واضحة.
ومع ذلك, الجبهات التي فتحها الجيش السوري شمال حماه لا تزال مشتعلة, وفيها يحصد الجيش مزيداً من الإنجازات ومزيداً من الخسائر الحربية والمادية والمعنوية تلاحق الفصائل المسلحة في ذلك المحور وستستمر ما دامت العمليات العسكرية متواصلة.

الاعلامي حسين مرتضى
الخميس 2016-09-22  |  16:07:19   
Back Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©