Wednesday - 15 Aug 2018 | 01:43:40 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

سويداء القلب و شريان القلب الراعف

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

رئيس الاستخبارات الأمريكية السابق: ترامب غلطة ستختفي قريباً

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 الذكرى الـ73 لتأسيس الجيش العربي السوري.. عام مضى مكلل بالانتصارات وإعلان النصر المؤزر على الإرهاب بات قريبا   ::::   صباغ يؤكد أهمية دور المنظمات القومية العربية في مواجهة محاولات تفتيت المنطقة   ::::   بلدة جباثا الخشب في ريف القنيطرة خالية من الإرهاب   ::::   لافرنتييف: الجولة العاشرة لأستانا في سوتشي أكدت مواصلة محاربة الإرهاب في سورية حتى هزيمته التامة   ::::   الجعفري: الجولة الحالية من محادثات أستانا مثمرة.. سنستعيد إدلب عبر عملية عسكرية إذا لم يتحقق ذلك بالمصالحات   ::::   بيبيلوف: أوسيتيا الجنوبية تسعى إلى تنمية وتطوير العلاقات مع سورية   ::::   لافروف:نسعى للتفاهم مع الغرب حول عودة المهجرين السوريين إلى بلدهم   ::::   زاخاروفا: عدم مشاركة واشنطن في محادثات أستانا أمر مؤسف   ::::   بتكليف من الرئيس الأسد… الوزير عزام يشارك في الاحتفال بعيد الأسطول البحري الروسي في ميناء طرطوس   ::::   مناطق سعودية غنية بالذهب والنفط في خدمة كيان الاحتلال الإسرائيلي   ::::   الجيش يحرر 21 قرية وبلدة بريفي القنيطرة ودرعا ويتابع عملياته ضد فلول الإرهابيين في المنطقة الجنوبية   ::::   الجيش يدمر تحصينات وأوكارا لإرهابيي داعش في منطقة حوض اليرموك   ::::   الخارجية: قيام “إسرائيل” بتهريب المئات من تنظيم “الخوذ البيضاء” بالتعاون مع أمريكا وبريطانيا والأردن وألمانيا وكندا عملية إجرامية تكشف دعمهم للإرهاب   ::::   التوصل إلى اتفاق يقضي بتسوية أوضاع المسلحين في مدينة نوى بريف درعا   ::::   روحاني لـ ترامب: لا تلعب بالنار لأنك ستندم   ::::   إسقاط طائرة مسيرة أطلقت باتجاه القاعدة الروسية في حميميم   ::::   بدء إخراج الدفعة الثانية من الحافلات التي تقل الإرهابيين من قرية أم باطنة بريف القنيطرة تمهيداً لنقلهم إلى شمال سورية   ::::   أنباء عن التوصل لاتفاق في القنيطرة ينص على خروج الإرهابيين الرافضين للتسوية إلى إدلب   ::::   العثور على أسلحة إسرائيلية من مخلفات الإرهابيين في بلدة عقرب بريف حماة   ::::   موسكو تدعو إلى رفع الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية   ::::   ولايتي:المستشارون الإيرانيون موجودون في سورية بطلب من حكومتها   :::: 
http://www.
تسويق الحريري عبر آليات «نفي النفي»
تسويق الحريري عبر آليات «نفي النفي»

د. مهدي دخل الله

تبدو وسائل التسويق الاستخباراتية لفكرةٍ ما أو لشخصٍ ما غريبة ومفاجئة بعض الشيء. المطبخ الأمريكي في الدعاية السياسية يستند إلى علم النفس الجماهيري وعلم النفس السياسي بوجه خاص، وهناك طريقتان – على الأقل – في هذا المنحى، طريقة التأثير الإيجابي، وطريقة التأثير عبر نفي النفي أو سلب السلب.

الطريقة الأولى استخدمها المطبخ الاستخباراتي الأمريكي أثناء التخطيط لما يسمى «ثورة الأرز» في لبنان. طلب هذا المطبخ من جميع القوى المشاركة في الحشد الشهير في بيروت أن يرفعوا العلم اللبناني بكثافة، وعدم رفع أعلام الأحزاب والقوى المشاركة، وفعلاً بدت الساحة مزدحمة بالأعلام اللبنانية التي غطت رؤوس المتظاهرين تماماً.
التأثير الإيجابي هنا هو التركيز على رمز يحبه كل الناس، وإخفاء الرموز الأخرى التي يحبها بعض الناس فقط، وإظهار الحدث على أنه حدث وطني جامع بعيداً عن الأحزاب وخلافاتها.

لدينا نحن في الحرب مثل هذا التأثير الإيجابي المتمثل بنشر العلم السوري في كل زاوية وجدار وعلى أبواب المحلات، إضافة إلى شعار «بالروح بالدم نفديكِ سورية» الذي يردده الجنود بعد كل نصر..

أما طريقة «نفي النفي»، فهي بعكس الطريقة السابقة، وتقوم على اضطهاد الرمز أو الشخص، (أي نفيه) من أجل إثباته، (أي نفي النفي). هذه الخطة الأمريكية نفذتها السعودية مع سعد الحريري..
الفكرة هي الآتي: لما كانت غالبية الشعب اللبناني تفضل السياسي المستقل، ولما كان الحريري محسوباً على السعودية، فمن الضروري نفي هذه العلاقة تمهيداً لنفي نفيها من أجل الترويج لسعد. مسرحية احتجازه في الرياض الخطوة الأولى في هذا الاتجاه، حيث حصل الحريري على تعاطف الكثيرين على أساس أنه مستقل. الخطوة الثانية كانت ما تسرب إلى الرأي العام حول قرار سعودي ملكي بنبذ الحريري بعد استيفاء ديون الأمراء منه، وترشيح نهاد المشنوق رئيساً للحكومة اللبنانية بالاتفاق مع سمير جعجع. تسريب هذه المعلومات هدفه حشد أكبر قدر من التعاطف مع سعد الحريري باعتباره زعيماً «مستقلاً»..

بعد تنفيذ هذه الخطة يدخل السعوديون عبر «حصان طروادة- الحريري» إلى البيت اللبناني للسيطرة عليه تماماً. إن نفي «الحريري» عن السعودية هو من أجل التمهيد «لنفي النفي»، وكل نفي للنفي هو إثبات .. هكذا يعلمنا المنطق.

علم النفس الجماعي والاجتماعي والسياسي هو علم له مفاهيمه ومفاتيحه، وهو حيادي كعلم، يمكن استخدام مفاهيمه لتسويق الأمور السيئة أو الحسنة على السواء. حبذا لو يتعزز الاهتمام عندنا بهذا الجانب، ونحن نعيش في عالم لايهتم بالأفكار والمواقف مهما كانت بنّاءة إن لم نحسن تسويقها.

mahdidakhlala@gmail.com

عن صحيفة البعث
الأربعاء 2018-05-09  |  04:44:09   
Back Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©