Tuesday - 22 May 2018 | 08:02:38 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

عون: لبنان يرفض أي اعتداء إسرائيلي على سورية

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

الأزمــــــــة الـــــســــــوريــــــة نقطة الصراع الدولي بين الولايات المتحدة وحلفائها من جهة وبين روسيا والمحور الأوراسي من جهة أخرى

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 العثور على أسلحة غربية وأجهزة اتصالات وآليات مسروقة في يلدا وببيلا وبيت سحم   ::::   طهران: على الذين دخلوا سورية دون دعوة من حكومتها الشرعية ودنسوا ترابها الرحيل   ::::   مادورو رئيسا لفنزويلا لولاية ثانية… انتصار لخط الثورة البوليفارية وإفشال لمخططات واشنطن   ::::   خبراء وأكاديميون روس: السوريون وحدهم يقررون مستقبل بلدهم   ::::   واشنطن تزيد من دعمها لمرتزقتها الإرهابيين لنهب موارد النفط والغاز شمال شرق سورية   ::::   المجموعات الإرهابية تعتدي بقذائف الهاون على مدينة البعث بالقنيطرة   ::::   قوى الأمن الداخلي تدخل منطقة الحولة وترفع العلم الوطني فوق المباني الحكومية   ::::   بيان سورية في مجلس حقوق الإنسان: الحماية الأميركية تشجع “إسرائيل” على انتهاك القانون الدولي    ::::   الجيش يتقدم في الحجر الأسود ويحرر كتل أبنية على اتجاه شارع العروبة وجامع النسيم   ::::   بيسكوف: القوات الأجنبية الموجودة في سورية بشكل غير شرعي عليها الرحيل   ::::   افتتاح أوتستراد دمشق حمص الدولي أمام حركة النقل للعموم بعد تأهيل مدخل دمشق الشمالي   ::::   تكريم طلبة سوريين شاركوا بمعرض المأكولات الشعبية بجامعة طهران   ::::   بيان مشترك لضامني عملية أستانا: الالتزام الثابت بسيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها   ::::   حايك: سورية انتصرت على المخططات الصهيونية وثبتت معادلات جديدة   ::::   قبل الاقتحام بلحظة… أهل الجنود وأحباؤهم يحضرون على الجبهة عبر مكالمات قصيرة وحاسمة   ::::   المفتي حسون: سورية آثرت احتضان المقاومة.. من يتنازل عن القدس سيتنازل عن مكة   ::::   شريان الحياة والفرح يتدفق في ببيلا وعلم الوطن يرفرف فوق الجميع   ::::   مواطنون بلغاريون يطالبون باحترام سيادة سورية ووحدة أراضيها   ::::   القيادة العامة للجيش: العدوان الإسرائيلي محاولة عقيمة لدعم الإرهاب.. ومنظومات دفاعنا الجوي دمرت قسما كبيرا من صواريخ العدوان   :::: 
http://www.
تصريح هام مصدر أمني رفيع من غرفة عمليات حلفاء سورية، تعليقاً على التطورات الاخيرة في سورية
تصريح هام مصدر أمني رفيع من غرفة عمليات حلفاء سورية، تعليقاً على التطورات الاخيرة في سورية

صرح مصدر أمني رفيع من غرفة عمليات حلفاء سوريا ، تعليقاً على التطورات الاخيرة في سوريا ، بما يلي :

١- إن مسألة وقف إطلاق النار الذي تم التوصل  اليه برعاية كل من الدولة السورية وروسيا وإيران وتركيا والذي لا يشمل جبهة النصرة وداعش، هو خطوة جيدة  لمنع حصول مزيد من القتل والتدمير والتهجير ، ونؤكد التزامنا ومباركتنا لأي أمر يساهم في إيجاد حلول سلمية وسياسية للأزمة في سوريا.

٢- منذ الإعلان عن وقف إطلاق النار ونحن نراقب عن كثب تحركات المسلحين ولا سيما على الحدود السورية التركية، لقد تم نقل تعزيزات كبيرة بشرية ولوجستية (دبابات ورشاشات محمولة وذخائر )، عبرت  نحو ادلب حيث تجري مناورات عسكرية تدريبية للوافدين الجدد من المسلحين، وإعداد الإنتحاريين ، إلى جانب صيانة الدبابات والآليات العسكرية ، وهذا يؤشر الى مخطط يهدف لتنفيذ اعمال قتالية هجومية جديدة في الشمال .

٣-  منذ الإعلان عن وقف إطلاق النار لم تتوقف الجماعات المسلحة عن قصفها لمدينة حلب ونقاط الجيش السوري ومطار حلب الدولي ، فضلاً عن محاولات الهجوم في ريف حلب الجنوبي وريف السلمية وشمال اللاذقية ، كما لا يخفى على أحد القصف البشع شبه اليومي لقريتي كفريا والفوعة المحاصرتين، ما يعد خرقاً فاضحاً للهدنة المعلنة.

٤- إن مستوى التعزيزات للمسلحين التي يتم استقدامها على اختلافها وتنوعها، هو مؤشر حقيقي على كذب ونفاق المعارضة ومشغليها الذين كما يبدو لا يناسبهم ما يتم السعي للوصول إليه من تسويات ترفع عن هذا البلد العظيم سوريا المعاناة وعذابات المواطنين على اختلافهم.

٥- كل المعطيات والمؤشرات  تؤكد وتثبت بالدليل القاطع وجود ضباط أتراك داخل الأراضي السورية ينظمون ويديرون الجماعات المسلحة ويحددون لها الأهداف ويرسمون لهم الخطط.

وبناء عليه فإن حلفاء سوريا، يؤكدون على التالي :

أولاً: نحن نلتزم بوقف إطلاق النار الذي تم التوافق عليه طالما تلتزم به الدولة السورية .

ثانياً: نحذر كل الأطراف التي تعمل على تقويض ذلك التوافق وننصح الجميع أن لا يختبروا صبرنا ، إذ ليس من شيمنا السكوت والوقوف متفرجين على قتل المسلحين للمواطنين الأبرياء على الأراضي السورية.

ثالثاً: نؤكد كما كل السنوات التي مضت أن جهوزيتنا عالية الى جانب الجيش العربي السوري ، لكل الاحتمالات، ومستوى التزامنا بما تقرره القيادة السورية كبير جداً مهما كان القرار .

رابعاً: رسالتنا لكل من يريد تعطيل وقف إطلاق النار هي :
لا تلعبوا بالنار وإلا فإن تلك النار اول ما ستحرقه هو انتم .

الاعلامي حسين مرتضى
الإثنين 2017-01-16  |  03:42:04   
Back Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©