Tuesday - 18 Dec 2018 | 14:09:44 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

الليرة التركية تواصل تدهورها وتقترب من مستوى قياسي منخفض

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

نيوزويك: تركيا تحت حكم أردوغان أصبحت أكبر سجن للصحفيين في العالم

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 لافروف:التدخل الخارجي في شؤون دول ذات سيادة مصدر رئيسي للتوتر   ::::   الدفاع الروسية تكذب مزاعم واشنطن: لدينا أدلة قاطعة على استخدام الإرهابيين المواد السامة في حلب   ::::   سورية تشارك باجتماعات الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بوفد يرأسه المعلم   ::::   السجن المؤبد لمرشد جماعة الإخوان المسلمين الإرهابية بمصر   ::::   روحاني: منفذو جريمة الأهواز الإرهابية تلقوا الدعم من دولة خليجية بتغطية أمريكية   ::::   الدفاع الروسية تجدد موقفها بتحميل «إسرائيل» المسؤولية الكاملة عن إسقاط «ايل 20»   ::::   نيوزويك: تركيا تحت حكم أردوغان أصبحت أكبر سجن للصحفيين في العالم   ::::   تفاصيل جديدة تكشف استعداد الإرهابيين لمسرحية هجوم كيميائي لتبرير عدوان خارجي على سورية   ::::   الجعفري: تحرير إدلب سيدق المسمار الأخير في نعش الإرهاب وسيحبط آمال المراهنين عليه   ::::   بتكليف من الرئيس الأسد.. السفير عبد الكريم يشارك في مراسم تشييع نجل الرئيس اللبناني الراحل سليمان فرنجية   ::::   الرئيس الأسد والوزير ظريف: الضغوطات التي تمارسها بعض الدول الغربية على سورية وإيران لن تثنيهما عن مواصلة الدفاع عن مبادئهما ومصالح شعبيهما   ::::   الأونروا تأسف من إعلان أمريكا وقف التمويل المخصص لها   ::::   قاسم: سورية هزمت الإرهاب ولا يحق لأميركا وحلفائها فرض شروط   ::::   الخامنئي: لا يوجد احتمال لوقوع حرب عسكرية   ::::   إصابة مشاركين بمسير القوارب لكسر الحصار عن غزة برصاص الاحتلال   ::::   مجلس الوزراء يستعرض استعدادات الوزارات لمعرض دمشق الدولي ويقر خطة تطوير منظومة التعليم العالي   ::::   السيناتور بلاك: النهج السياسي الأمريكي لم يخدم الأمريكيين وتسبب بتدمير الشرق الأوسط.. شعبان: من واجب الجميع مواجهة الإرهاب   ::::   المعلم: ادعاءات أمريكا بشأن السلاح الكيميائي مكشوفة وهدفها تبرير عدوانها المحتمل على سورية   ::::   الليرة التركية تواصل تدهورها وتقترب من مستوى قياسي منخفض   ::::   زاخاروفا: الظروف في سورية مهيأة للقضاء نهائياً على التنظيمات الإرهابية   :::: 
إسرائيل تبحث عن قمرها التجسسي المفقود في الفضاء

قلق إسرائيلي من استمرار فقدان الاتصال بالقمر الصناعي "أفق 11" والذي أطلق الثلاثاء لأغراض تجسسية على دول منطقة الشرق الأوسط بحسب ما ذكر موقع والاه الإسرائيلي.
أشار موقع والاه الإسرائيلي إلى قلق يسود اسرائيل من استمرار فقدان الاتصال بقمر التجسس "أفق 11" منذ يوم الثلاثاء الماضي، والذي تمّ إطلاقه لأغراض التجسس على دول منطقة الشرق الأوسط.
وبحسب وزارة الدفاع وصناعة الطيران الإسرائيلي، لوحظ ولأول مرة وجود صعوبات في التواصل مع القمر الذي أطلق من قاعدة "بالماخيم"العسكرية جنوب فلسطين المحتلة.


وقال عوفر دورون مدير مصنع الفضاء في صناعة الطيران الإسرائيلي إن "هناك دلائل تشير إلى أن بعض الأنظمة لا تعمل كما توقعنا".
وأكد "والاه" أن كل محاولات الاتصال بالقمر والذي يمر فوق "إسرائيل" كل 90 دقيقة فشلت حتى الآن، مشيراً إلى أن "فقدان القمر سيكون له انعكاسات جيوستراتيجية، وأن المؤسسة الأمنية ترفض في هذه المرحلة التطرق إلى الجهات التي أدت إلى حدوث مشاكل في الاتصال بالقمر"، لكن "والاه" لفت أيضاً إلى أنه "سيُجرى تحقيق في مهنية الفضاء العسكري لإسرائيل، بغض النظر عن نجاح أو فشل الجهود المبذولة لاستعادة القمر".
وذكر "والاه" أيضاً أن الأطراف المسؤولة عن المشروع في وزارة الدفاع والطيران والصناعات العسكرية، لم تفقد الأمل حتى الآن في إعادة الاتصال بالقمر المفقود، لافتاً إلى أنها سوف تصدر بياناً رسمياً في وقت لاحق حول الموضوع.
ويأتي إطلاق القمر الجديد "أوفيك 11"، بعد 14 يوماً من انفجار القمر الصناعي الإسرائيلي "عاموس 6"  في الأول من أيلول / سبتمبر الجاري، أثناء التحضير لاطلاقه من قاعدة "فالكون 6" في ولاية فلوريدا الأميركية، حيث كان من المفترض أن يقوم "عاموس 6" والذي يعتبر الأحدث والأكثر تطوراً، باستبدال قمر الاتصالات الصناعي "عاموس 2" الذي تمّ إطلاقه قبل 10 سنوات.

فقدان القمر "أفق 11" هو الخسارة الثانية التي تتلقاها صناعة "الأقمار الصناعية" الإسرائيلية، بعد فقدان الاتصال بالقمر "عاموس 5" في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الذي أطلق عام 2011 ويغطي عملاء في إفريقيا.

almayadeen
السبت 2016-09-17  |  20:39:05   
Back Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©