Tuesday - 24 Oct 2017 | 04:18:57 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

سياسي لبناني: الانتصار على الإرهاب في سورية أنقذ لبنان

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

بورودافكين: اتهام سورية باستخدام الغازات الكيميائية مثال على التزييف الرديء والتوظيف السياسي له

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 ظريف: السياسة الخارجية الأميركية مخزية   ::::   أرسلان: سورية تصدت لمؤامرة إرهابية تستهدف المنطقة بأكملها   ::::   عبد الرحمانوف: لا نستبعد مشاركة وفود جديدة في اجتماع أستانا 7   ::::   الطلبة السوريون في كوبا يجددون تضامنهم مع وطنهم الأم   ::::   السيسي يؤكد للعبادي دعم بلاده لوحدة العراق   ::::   إيران:أمريكاو”اسرائيل”تشعران بالهلع لتغييرالمعادلات   ::::   موسكو: مساعدات الغرب المستعجلة لمدينة الرقة محاولة لإخفاء آثار القصف الوحشي لطيران “التحالف”   ::::   العفو الدولية تدعو لوقف أعمال العنف ضد الروهينغا في ميانمار   ::::   حزب البعث في اليمن يستنكر العدوان الإسرائيلي على سورية   ::::   قانصو: عدم التنسيق مع سورية لا يصب في مصلحة لبنان   ::::   دي ميستورا يبحث في موسكو غدا استئناف المحادثات السورية في جنيف   ::::   الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 12 فلسطينيا في عدة مناطق بالضفة الغربية   ::::   ريابكوف: روسيا مصممة على الرد على العقوبات الأميركية ضدها   ::::   حزب الجيل المصري: سورية ركن أساسي في حماية الأمن العربي   ::::   إعلاميون ومحللون كوبيون: سورية ستخرج منتصرة من الحرب ضد الإرهاب وهي أكثر قوة وصلابة   ::::   إحباط هجوم إرهابي انتحاري على أطراف بانياس.. شهيدان و10 جرحى باعتداءات إرهابية في دمشق وريفها والقنيطرة   ::::   صباغ: تعميق التعاون السوري الروسي في كل المجالات… ماتفيينكو: سنواصل دعم سورية   ::::   ظريف وغابرييل وموغيريني يؤكدون ضرورة الالتزام بالاتفاق النووي   ::::   لحود: المشروع الإرهابي المدعوم أمريكيا في سورية فشل   ::::   تجمع العلماء المسلمين في لبنان: واشنطن الراعي الأول للإرهاب   :::: 
http://www.
آثار مبنية فوق بعضها البعض تعود لعصور مختلفة تجتمع في قرية “تعارة” بالسويداء
آثار مبنية فوق بعضها البعض تعود لعصور مختلفة تجتمع في قرية “تعارة” بالسويداء

لقرية “تعارة” الواقعة فوق صبة بازلتية الى الشمال الغربي من مدينة السويداء حكايتها مع التاريخ حيث تروى آثارها المبنية فوق بعضها البعض ولا يزال جزء منها قائما حتى يومنا هذا ومنازلها المبنية من الحجارة البازلتية السوداء قصة حضارات تعاقبت على المنطقة وتركت فيها إرثا حضاريا غنيا.

وأخذت القرية اسمها من كلمة “تارة” أي المكان المرتفع بينما كانت تعرف زمن الآراميين باسم “بتعارة” وتعني المدخل لكونها تعد المدخل الجنوبي لمنطقة اللجاة الصخرية البركانية فيما تذكر بعض الروايات أن اسم القرية مستمد من كلمة “النعارة” وهي الجرة التى يشرب منها الناس الماء.

ويشير الباحث في آثار المنطقة أكرم رافع الى أن إعمار القرية قديم ويعود الى العهود النبطية والرومانية والبيزنطية والعربية الإسلامية ومن أبرز الآثار الباقية فيها الى يومنا هذا عدد من المباني المهدمة ذات الأقواس الحجرية حيث شيدت فوق مبان أقدم منها شكلت تلة أثرية وبقايا سور قديم لافتا الى أن “الأبنية القديمة المبنية من الحجر البازلتي والمتوضع بعضها فوق بعض تشكل نواة القرية”.

ويضيف رافع …أن القرية تقع في منطقة اللجاة على أطراف سهل حوران الشرقية وعلى وادي قنوات ويحيط بها مجموعة من القرى هي الدور والدويرة وقراصة ونجران وحران ويوجد فيها مستنقعان كبيران من الماء أحدهما في جهتها الغربية والآخر في شرقها كما يمر بها واد ينفصل بوسط القرية ويلتقي عند آخرها مبينا أن القرية غنية بالمياه الجوفية التي تعتبر امتدادا للمياه الجوفية التي تنطلق من قرية مجادل وتغطي معظم منطقة اللجاة.

ويعمل معظم سكان تعارة بالزراعة وأهم مزروعاتها الأشجار المثمرة كالزيتون والمحاصيل الحقلية كالقمح والشعير الى جانب تربية الأغنام والأبقار.

يشار الى أن قرية تعارة ترتفع عن سطح البحر نحو 725 مترا وهي تتبع لناحية المزرعة غرب السويداء.

syriandays
الخميس 2017-03-02  |  03:48:27   
Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©