Tuesday - 22 May 2018 | 08:16:47 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

عون: لبنان يرفض أي اعتداء إسرائيلي على سورية

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

الأزمــــــــة الـــــســــــوريــــــة نقطة الصراع الدولي بين الولايات المتحدة وحلفائها من جهة وبين روسيا والمحور الأوراسي من جهة أخرى

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 العثور على أسلحة غربية وأجهزة اتصالات وآليات مسروقة في يلدا وببيلا وبيت سحم   ::::   طهران: على الذين دخلوا سورية دون دعوة من حكومتها الشرعية ودنسوا ترابها الرحيل   ::::   مادورو رئيسا لفنزويلا لولاية ثانية… انتصار لخط الثورة البوليفارية وإفشال لمخططات واشنطن   ::::   خبراء وأكاديميون روس: السوريون وحدهم يقررون مستقبل بلدهم   ::::   واشنطن تزيد من دعمها لمرتزقتها الإرهابيين لنهب موارد النفط والغاز شمال شرق سورية   ::::   المجموعات الإرهابية تعتدي بقذائف الهاون على مدينة البعث بالقنيطرة   ::::   قوى الأمن الداخلي تدخل منطقة الحولة وترفع العلم الوطني فوق المباني الحكومية   ::::   بيان سورية في مجلس حقوق الإنسان: الحماية الأميركية تشجع “إسرائيل” على انتهاك القانون الدولي    ::::   الجيش يتقدم في الحجر الأسود ويحرر كتل أبنية على اتجاه شارع العروبة وجامع النسيم   ::::   بيسكوف: القوات الأجنبية الموجودة في سورية بشكل غير شرعي عليها الرحيل   ::::   افتتاح أوتستراد دمشق حمص الدولي أمام حركة النقل للعموم بعد تأهيل مدخل دمشق الشمالي   ::::   تكريم طلبة سوريين شاركوا بمعرض المأكولات الشعبية بجامعة طهران   ::::   بيان مشترك لضامني عملية أستانا: الالتزام الثابت بسيادة سورية واستقلالها ووحدة أراضيها   ::::   حايك: سورية انتصرت على المخططات الصهيونية وثبتت معادلات جديدة   ::::   قبل الاقتحام بلحظة… أهل الجنود وأحباؤهم يحضرون على الجبهة عبر مكالمات قصيرة وحاسمة   ::::   المفتي حسون: سورية آثرت احتضان المقاومة.. من يتنازل عن القدس سيتنازل عن مكة   ::::   شريان الحياة والفرح يتدفق في ببيلا وعلم الوطن يرفرف فوق الجميع   ::::   مواطنون بلغاريون يطالبون باحترام سيادة سورية ووحدة أراضيها   ::::   القيادة العامة للجيش: العدوان الإسرائيلي محاولة عقيمة لدعم الإرهاب.. ومنظومات دفاعنا الجوي دمرت قسما كبيرا من صواريخ العدوان   :::: 
http://www.
ناشطون أمريكيون يبدؤون زيارة إلى سورية: ضرورة إيصال الصورة الحقيقية لما يحدث
ناشطون أمريكيون يبدؤون زيارة إلى سورية: ضرورة إيصال الصورة الحقيقية لما يحدث

أكد ماركوس ساوث ورث رئيس وفد ناشطين أمريكيين بدأ اليوم زيارة إلى سورية “أن الطريقة الوحيدة لكسر الاجندة السياسية الامريكية تجاه سورية هي العمل من أجل تغيير الرأي العام في الولايات المتحدة وإيصال الصورة الحقيقية لما يحدث فيها”.

وعقب زيارته عددا من مشافي دمشق وخلال لقائه وزير الصحة الدكتور نزار يازجي قال ساوث ورث من منظمة “كومران الثانية” الخيرية”: “أشعر بالحزن لأن الرأي العام في بلدي لا يملك الحقيقة حول ما يجري في سورية وقد أخذت على عاتقي أن أكون مدافعا عن شعبها وأطلقت لهذا الغرض موقعا الكترونيا”.

وأضاف: “جئت اليوم مع مجموعة من الناشطين الذين يعملون في مجال خدمة المجتمع بمواقع مختلفة من أمريكا والمكسيك ليروا بأعينهم الواقع في سورية ولنعمل معا من أجل رفع الاجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سورية” معتبرا أن هذه الاجراءات “تؤذي الشعوب فقط وليس لها أي دور في تغيير الأجندات السياسية” وقال: “نفضل الدبلوماسية والحوار لحل كل الاختلافات”.

وأكد ساوث ورث رفضه لأي محاولة لتقسيم سورية أو تدميرها في وقت ينبغي فيه الحفاظ عليها واحترام تاريخها مشيرا إلى الاستعداد لتقديم كل ما يمكنه لمساعدة شعبها.

عدد من أعضاء الوفد لفتوا إلى ضرورة العمل على تغيير الرأي العام عن طريق العلاقات الشخصية ووسائل الاعلام والتعليم وتبادل البعثات الطبية ليتعرف السوريون والامريكيون على ثقافة كلا البلدين مؤكدين أن الفرق الطبية في سورية تصنع المعجزات لعلاج المصابين والمرضى في ظل ظروف صعبة.

وزير الصحة الدكتور نزار يازجي استعرض الأضرار التي لحقت بالقطاع الصحي جراء الاجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على سورية والاستهداف الإرهابي للمشافي والمراكز الصحية ومنظومة الإسعاف ومعامل الأدوية مؤكدا عدم تسجيل أي وباء أو جائحة مرضية خلال السنوات الماضية وانطلاق  مرحلة إعادة تأهيل المؤسسات الصحية.

ولفت وزير الصحة إلى حاجة القطاع الصحي لبعض التجهيزات الطبية مثل الطبقي المحوري وأجهزة غسل الكلية وسيارات الاسعاف فضلا عن الأدوية النوعية واللقاحات جراء صعوبة تأمينها نتيجة الإجراءات الاقتصادية المفروضة على سورية.

وفي تصريح صحفي عقب اللقاء عبر ساوث ورث عن إعجابه “باستمرار الخدمات الطبية في سورية رغم كل الظروف وقدرة الشعب السوري على محاربة التنظيمات المسلحة مثل “داعش” و”جبهة النصرة” الإرهابيين آملا بعودة السلام إلى سورية وقال: “سورية هنا منذ آلاف السنوات وستبقى بلدا عظميا”.

ويضم الوفد ناشطين في المجال الطبي والحقوقي والمجتمعي والسياسي ومن المتوقع أن تستمر زيارته على مدى خمسة أيام حيث بدأت اليوم بالاطلاع  على خدمات مشفى دمشق والعيون الجراحي.

syriandays
الإثنين 2017-11-13  |  12:23:44   
Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©