Thursday - 16 Aug 2018 | 05:59:49 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

سويداء القلب و شريان القلب الراعف

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

رئيس الاستخبارات الأمريكية السابق: ترامب غلطة ستختفي قريباً

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 موسكو تدعو الاتحاد الأوروبي للعمل لإعادة المهجرين إلى سورية   ::::   زاخاروفا: الأمم المتحدة تدعم حملة التضليل الإعلامي حول ما يسمى “الخوذ البيضاء”   ::::   هاماتشيك: بقاء السفارة التشيكية بدمشق يخدم مصلحة تشيكيا وحلفائها   ::::   المقداد لوفد موريتاني: سورية عازمة على استعادة كل ذرة من ترابها   ::::   الذكرى الـ73 لتأسيس الجيش العربي السوري.. عام مضى مكلل بالانتصارات وإعلان النصر المؤزر على الإرهاب بات قريبا   ::::   صباغ يؤكد أهمية دور المنظمات القومية العربية في مواجهة محاولات تفتيت المنطقة   ::::   بلدة جباثا الخشب في ريف القنيطرة خالية من الإرهاب   ::::   لافرنتييف: الجولة العاشرة لأستانا في سوتشي أكدت مواصلة محاربة الإرهاب في سورية حتى هزيمته التامة   ::::   بيبيلوف: أوسيتيا الجنوبية تسعى إلى تنمية وتطوير العلاقات مع سورية   ::::   لافروف:نسعى للتفاهم مع الغرب حول عودة المهجرين السوريين إلى بلدهم   ::::   زاخاروفا: عدم مشاركة واشنطن في محادثات أستانا أمر مؤسف   ::::   بتكليف من الرئيس الأسد… الوزير عزام يشارك في الاحتفال بعيد الأسطول البحري الروسي في ميناء طرطوس   ::::   مناطق سعودية غنية بالذهب والنفط في خدمة كيان الاحتلال الإسرائيلي   ::::   الجيش يحرر 21 قرية وبلدة بريفي القنيطرة ودرعا ويتابع عملياته ضد فلول الإرهابيين في المنطقة الجنوبية   ::::   الجيش يدمر تحصينات وأوكارا لإرهابيي داعش في منطقة حوض اليرموك   ::::   الخارجية: قيام “إسرائيل” بتهريب المئات من تنظيم “الخوذ البيضاء” بالتعاون مع أمريكا وبريطانيا والأردن وألمانيا وكندا عملية إجرامية تكشف دعمهم للإرهاب   ::::   التوصل إلى اتفاق يقضي بتسوية أوضاع المسلحين في مدينة نوى بريف درعا   ::::   روحاني لـ ترامب: لا تلعب بالنار لأنك ستندم   ::::   إسقاط طائرة مسيرة أطلقت باتجاه القاعدة الروسية في حميميم   ::::   بدء إخراج الدفعة الثانية من الحافلات التي تقل الإرهابيين من قرية أم باطنة بريف القنيطرة تمهيداً لنقلهم إلى شمال سورية   ::::   أنباء عن التوصل لاتفاق في القنيطرة ينص على خروج الإرهابيين الرافضين للتسوية إلى إدلب   :::: 
استعادة مطار أبو الضهور.. انتصار كبير يمهد الطريق لإعلان ريف إدلب الشرقي خاليا من الإرهاب
استعادة مطار أبو الضهور.. انتصار كبير يمهد الطريق لإعلان ريف إدلب الشرقي خاليا من الإرهاب

انتصار كبير حققته وحدات الجيش العربي السوري والقوات الرديفة باستعادة السيطرة على مطار أبو الضهور ثاني أكبر قاعدة عسكرية في ريف إدلب الجنوبي الشرقي بعد اجتثاث إرهابيي تنظيم جبهة النصرة والمجموعات التكفيرية التابعة له.

وحدات الجيش وحلفاؤه وخلال أقل من شهر على انطلاق عملياتها العسكرية في المثلث الواصل بين أرياف حماة وإدلب وحلب فرضت سيطرتها الكاملة على قاعدة أبو الضهور العسكرية إضافة إلى تحرير عشرات القرى والبلدات لتثبت مرة أخرى أنها القوة الوحيدة الفاعلة في محاربة الإرهاب.

“سانا” دخلت حرم مطار أبو الضهور وجالت في أرجائه والتقت بعض القادة الميدانيين الذين أكدوا أن وحدات الجيش كانت قد فرضت سيطرتها النارية على المطار منذ عدة أيام لكن المجموعات الإرهابية المنهارة التي تتبع في ريف إدلب سياسة الأرض المفخخة عمدت إلى تشكيل عدة أطواق من الألغام والعبوات الناسفة على كامل محيط المطار في محاولة يائسة لمنع دخول وحدات الجيش إليه وهو ما استدعى تدخل فرق الهندسة التي عملت بكل جهد جنباً إلى جنب مع وحدات الاقتحام في ظروف الاشتباك المباشر على الخطوط الأمامية والتي كان لها الفضل في فتح شرايين نجاة هذه القاعدة العسكرية من الجهة الجنوبية والشرقية وساهمت في تدفق مجموعات الاقتحام نحو المطار وبسط السيطرة الكاملة عليه خلال ساعات من كسر أطواق المفخخات.

وأشار القادة الميدانيون إلى أن التنظيمات الإرهابية اتخذت من مطار أبو الضهور منذ أيلول عام 2015 مقرات لعناصر الصف الأول من تنظيم النصرة الإرهابي كما شغلت قسما منه كمراكز وساحات تدريب لإرهابييها وذلك بفضل التحصين الكبير الذي تتمتع به هذه القاعدة العسكرية مشيرين إلى أن “جبهة النصرة” والفصائل المنضوية تحت زعامتها استغلت الموقع الاستراتيجي للمطار حيث كانت تستخدمه كقاعدة لشن هجماتها على القرى والبلدات والمدن الآمنة في أرياف محافظات إدلب وحلب وحماة ومحاولات قطع الطريق الذي يربط بين محافظتي حماة وحلب.

وأوضح القادة الميدانيون أن وحدات الجيش والقوات الرديفة والحليفة تقدمت بالتوازي من ريف حلب الجنوبي نحو مطار أبو الضهور وسيطرت على قرى المزيونة العلية وأم وادي يوازيه تقدم القوات من المحور الجنوبي للمطار والسيطرة على قرى أم جرين وبياعة لتلتقي بعد ذلك القوات المتقدمة وتطبق الحصار على أوكار الإرهابيين في أكثر من 150 قرية في أرياف المحافظات الثلاث بمساحة تبلغ 1100 كيلو متر مربع.

ورأى القادة الميدانيون أن سيطرة الجيش على مطار أبو الضهور وتطويق أوكار الإرهابيين في عشرات القرى من شأنه الإسهام في تسريع وتيرة انتصارات الجيش تمهيدا لحسم المعارك في ريف إدلب الشرقي وإعلانه خاليا تماما من الإرهاب.

syriandays
الإثنين 2018-01-22  |  04:41:56   
Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©