Sunday - 18 Feb 2018 | 22:38:34 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

جنرال تركي متقاعد: أردوغان داعم أساسي للإرهاب في سورية

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

أنتونوف: إدارة ترامب تزيد من تعقيد العلاقات الروسية الأمريكية

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 قاسمي: الهزائم المتكررة للإدارة الأمريكية إظهرت نواياها العدائية   ::::   المطران حنا: الذين يعتدون على سورية هم ذاتهم المتآمرون على فلسطين   ::::   الطلبة السوريون في كوبا يؤكدون ثقتهم بانتصار سورية على الإرهاب   ::::   طالبة ناجية من إطلاق النار بمدرسة بفلوريدا تقول لترامب: عار عليك   ::::   شكري: أي تدخل عسكري في سورية انتهاك لسيادتها وتقويض لفرص الحل السياسي   ::::   روان الشامي.. من مدارس أبناء الشهداء إلى برنامج “أنت الأفضل” الدولي   ::::   إحباط مخطط لتهريب أسلحة وإرهابيين عبر أنبوب التابلاين   ::::   وقفة احتجاجية في ساحة سعد الله الجابري بحلب رفضا للوجود الأمريكي على الأراضي السورية   ::::   بعثة سورية لدى الأمم المتحدة في جنيف: استمرار المفوض السامي لحقوق الإنسان بتحريف الحقائق يجعل منه شريكا في توفير الغطاء السياسي للعدوان على سورية   ::::   العدوان التركي يتواصل على عفرين… إصابة مدنيين اثنين وخسائر كبيرة في القطاع الزراعي   ::::   قوات الأمن التونسية تفكك شبكة تقوم بتسهيل سفر إرهابيات إلى سورية   ::::   المجموعات المسلحة تعتدي على مجمع العيادات ومشفى ابن سينا بدمشق وأحياء في درعا.. والجيش يرد على مصدر القذائف   ::::   ميونغ هو لـ رئيس مجلس الشعب: كوريا الديمقراطية وسورية في خندق واحد ضد عدوهما المشترك   ::::   فعاليات لبنانية وفلسطينية:الجيش السوري أسقط وهم القوة الإسرائيلية   ::::   ولايتي: من مصلحة إيران وفرنسا الدفاع عن أمن سورية ولبنان   ::::   بوتين يدعو سلطات الاحتلال الإسرائيلي لتجنب تصعيد الوضع بالمنطقة بعد عدوانها على الأراضي السورية   ::::   عون: مواجهة أطماع العدو الإسرائيلي حق سيادي للبنان   ::::   البرلمان الأوروبي يحذر من النتائج الكارثية للعدوان التركي على عفرين   ::::   الخارجية: العدوان الهمجي الأمريكي الجديد على ريف دير الزور يؤكد طبيعة النوايا الأمريكية الدنيئة ضد سيادة سورية   ::::   ارتقاء 5 شهداء بينهم طفلان نتيجة اعتداء المجموعات المسلحة بالقذائف على أحياء بدمشق وريفها.. والجيش يرد   :::: 
http://www.
مجلس الأمن يدعو النظام السعودي لرفع الحصار عن اليمن
مجلس الأمن يدعو النظام السعودي لرفع الحصار عن اليمن

دعا مجلس الأمن الدولي أمس تحالف العدوان الذي يقوده النظام السعودي إلى رفع الحصار عن اليمن وإبقاء الموانئ والمطارات مفتوحة لإيصال المساعدات الإنسانية إلى شعبه المهدد بأضخم مجاعة شهدها العالم منذ عقود.

ونقلت وكالة فرانس برس عن رئيس المجلس لهذا الشهر السفير الإيطالي سيباستيانو كاردي قوله للصحفيين إثر اجتماع مغلق عقده المجلس حول اليمن بطلب من السويد إن “اعضاء المجلس الـ 15 عبروا عن قلقهم جراء الوضع الإنساني الكارثي في اليمن وشددوا على أهمية إبقاء كل الموانئ والمطارات اليمنية مفتوحة”.

وكان مساعد الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية مارك لوكوك حذر إثر جلسة مجلس الأمن من أنه إذا لم يرفع التحالف الحصار الذي يفرضه على اليمن فإن هذا البلد سيواجه المجاعة الأضخم منذ عقود ما قد يؤدي لسقوط ملايين الضحايا.

وقال لوكوك للصحفيين إنه طالب في مداخلته بأن يتم فوراً استئناف إيصال المساعدات الإنسانية إلى هذا البلد.

من ناحيته قال نائب السفير السويدي لدى الأمم المتحدة كارل سكاو للصحفيين إن “مستوى المعاناة هائل.. الدمار كامل تقريباً وهناك 21 مليون شخص بحاجة إلى مساعدات إنسانية عاجلة”.

وأضاف “انها أسوأ حالة إنسانية في العالم.. سبعة ملايين شخص على حافة المجاعة وهناك طفل يموت كل عشر دقائق من المرض وما يقرب من مليون مريض بالكوليرا”.

من جهته دعا السفير الفرنسي لدى الامم المتحدة فرانسوا ديلاتر “جميع الأطراف في اليمن إلى إتاحة ممر إنساني سريع وآمن وبلا عوائق في كل أنحاء اليمن عبر الموانئ والمطارات كافة بدءاً بميناء الحديدة ومطار صنعاء”.

وكان المتحدث باسم الأمم المتحدة فرحان حق انتقد مؤخراً إغلاق تحالف العدوان كل المنافذ اليمنية الجوية والبحرية والبرية الأمر الذى حال دون ارسال المنظمة الدولية لطائرتين تنقلان المساعدات إلى اليمن.

ويواصل النظام السعودي وأعوانه عدواناً دموياً على اليمنيين منذ آذار عام 2015 تسبب بإزهاق أرواح عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين وبدمار وخراب هائلين في البنية التحتية لليمن إضافة إلى انتشار المجاعة والأوبئة وخاصة وباء الكوليرا

syriandays
الخميس 2017-11-09  |  09:38:56   
Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©