Friday - 16 Nov 2018 | 10:24:14 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

الليرة التركية تواصل تدهورها وتقترب من مستوى قياسي منخفض

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

نيوزويك: تركيا تحت حكم أردوغان أصبحت أكبر سجن للصحفيين في العالم

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 سورية تشارك باجتماعات الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بوفد يرأسه المعلم   ::::   السجن المؤبد لمرشد جماعة الإخوان المسلمين الإرهابية بمصر   ::::   روحاني: منفذو جريمة الأهواز الإرهابية تلقوا الدعم من دولة خليجية بتغطية أمريكية   ::::   الدفاع الروسية تجدد موقفها بتحميل «إسرائيل» المسؤولية الكاملة عن إسقاط «ايل 20»   ::::   نيوزويك: تركيا تحت حكم أردوغان أصبحت أكبر سجن للصحفيين في العالم   ::::   تفاصيل جديدة تكشف استعداد الإرهابيين لمسرحية هجوم كيميائي لتبرير عدوان خارجي على سورية   ::::   الجعفري: تحرير إدلب سيدق المسمار الأخير في نعش الإرهاب وسيحبط آمال المراهنين عليه   ::::   بتكليف من الرئيس الأسد.. السفير عبد الكريم يشارك في مراسم تشييع نجل الرئيس اللبناني الراحل سليمان فرنجية   ::::   الرئيس الأسد والوزير ظريف: الضغوطات التي تمارسها بعض الدول الغربية على سورية وإيران لن تثنيهما عن مواصلة الدفاع عن مبادئهما ومصالح شعبيهما   ::::   الأونروا تأسف من إعلان أمريكا وقف التمويل المخصص لها   ::::   قاسم: سورية هزمت الإرهاب ولا يحق لأميركا وحلفائها فرض شروط   ::::   الخامنئي: لا يوجد احتمال لوقوع حرب عسكرية   ::::   إصابة مشاركين بمسير القوارب لكسر الحصار عن غزة برصاص الاحتلال   ::::   مجلس الوزراء يستعرض استعدادات الوزارات لمعرض دمشق الدولي ويقر خطة تطوير منظومة التعليم العالي   ::::   السيناتور بلاك: النهج السياسي الأمريكي لم يخدم الأمريكيين وتسبب بتدمير الشرق الأوسط.. شعبان: من واجب الجميع مواجهة الإرهاب   ::::   المعلم: ادعاءات أمريكا بشأن السلاح الكيميائي مكشوفة وهدفها تبرير عدوانها المحتمل على سورية   ::::   الليرة التركية تواصل تدهورها وتقترب من مستوى قياسي منخفض   ::::   زاخاروفا: الظروف في سورية مهيأة للقضاء نهائياً على التنظيمات الإرهابية   ::::   الخارجية رداً على بيان المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة: مكافحة الإرهاب مسؤولية الدولة السورية والحرب على من تبقى من الإرهابيين بما في ذلك بإدلب واجب حتمي   :::: 
خرازي: النظام السعودي مستمر بدعم الإرهاب
خرازي: النظام السعودي مستمر بدعم الإرهاب

أكد رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية الإيرانية كمال خرازي أن النظام السعودي يستمر في دعمه للإرهاب في سورية والعراق مشيراً إلى استعداد شعوب المنطقة لمواجهة مؤامرات هذا النظام.

وقال خرازي في تصريح لوكالة الأنباء الإيرانية “إرنا” على هامش اجتماع الجمعية الأوروبية في الأكاديمية الدبلوماسية في فيينا إن “الدول التي أوجدت الإرهاب هي عنصر عدم استقرار في المنطقة وهي مع الأسف تحظى بالدعم الأمريكي نظراً لما تنفقه من أموال في شراء الأسلحة” منبها من تدخل النظام السعودي في الشؤون الداخلية للبنان ومحاولة إثارة أزمة فيه.

وجدد خرازي التأكيد على حرص إيران المستمر على الحوار مع دول المنطقة لاستتباب الأمن والسلام فيها.

بدوره أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي أن النظام السعودي يسعى إلى إثارة أزمة في لبنان بعد الأزمات التي أوجدها في منطقة الخليج واليمن مشددا على أن هذا النظام هو مصدر الإرهاب والتطرف والتدخل بشؤون الآخرين.

وردا على تصريحات وزير خارجية النظام السعودي عادل الجبير واتهاماته لإيران بدعم الإرهاب أكد قاسمي في تصريح للتلفزيون الإيراني اليوم أن النظام السعودي” يقلب الحقائق لتضليل الرأي العام بالمنطقة وتشكل تصريحات وزير خارجيته استمرارا لمحاولاته الفاشلة وللتصريحات العارية عن الصحة وغير المنطقية السابقة” منبها إلى أن “السعودية تسعى إلى إدخال المنطقة في ورطة جديدة عبر المشاكل الداخلية والخارجية التي صنعتها”.

وحذر قاسمي من أن سياسات النظام السعودي “غير الناضجة والمثيرة للتفرقة تسبب تداعيات مدمرة ومضرة للمنطقة كلها” مشيراُ إلى جرائم الحرب التي يرتكبها هذا النظام في اليمن ودوره في “وضع أسس الفكر المتطرف والتدخل في المنطقة واتهام الآخرين زوراً بدعم الإرهاب”.

جابري أنصاري: بعض دول المنطقة تستخدم الارهاب أداة لتصفية الحسابات وخدمة مصالحها

إلى ذلك أكد مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية حسين جابري أنصاري أن بعض الأنظمة العربية والإقليمية استخدمت الإرهاب كأداة لتصفية الحسابات وخدمة مصالحها وهو ما أدانته إيران منذ البداية على اعتبار أن هذه السياسة خاسرة لأنها ستنتهي بخسارة داعمي الإرهاب ونشر الفوضى والتوتر في المنطقة.

وأوضح جابري انصاري في تصريح لوكالة مهر الإيرانية اليوم أن ما كان يسعى إليه تنظيم “داعش” وغيره من التنظيمات الإرهابية أصبح الآن عسكرياً وميدانياً في طور السقوط مشيراً إلى أن هذه التنظيمات حتى وإن انتهت عسكرياً لا تنتهي من الناحية الفكرية والسياسية والايديولوجية حيث من الممكن أن تعود وتتشكل تحت مسميات أخرى وفي مناطق أخرى من العالم ولذلك على جميع حكومات المنطقة وشعوبها أن تبقى يقظة لتتمكن من مواجهة هذه الظاهرة.

وبين جابري أنصاري أن وجود تحالف إقليمي أو دولي ضد الإرهاب يجب أن يترافق بوقف استخدام الإرهاب كأداة لتحقيق مصالح سياسية والعمل على اجتثاث التطرف من جذوره موضحا أن الكيان الصهيوني هو المستفيد الوحيد من حالة الفوضى التي تعيشها المنطقة.

syriandays
الأحد 2017-11-12  |  00:23:03   
Back Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©