Tuesday - 21 Feb 2017 | 01:43:58 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

لماذا لا تتجرأ طائرات العدو على بيروت كما تتجرأ على دمشق؟

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

الفصل الاكثر خطورة في الازمة السورية

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 الوزير الغربي: آلية متطورة لاستجرار المحاصيل والمنتجات الزراعية والصناعية وطرحها في صالات السورية للتجارة لتخفيض الأسعار   ::::   وفاة الدبلوماسي الروسي البارز فيتالي تشوركين   ::::   مجلس الشعب يناقش أداء وزارة الأوقاف.. السيد: وضع نحو 80 مقرراً مطوراً للتعليم الديني   ::::   القيادة العامة للجيش تدعو المواطنين للعودة إلى بيوتهم بعد إعادة الأمن والاستقرار إلى بلداتهم وقراهم في ريف حلب الشرقي   ::::   صحفي تركي: سياسات اردوغان في سورية خطرة وفاشلة وستكلف تركيا الكثير   ::::   نصر الله: الدول الداعمة للإرهاب في سورية لم يعد لها أي منطق لتغطية جرائمها سوى بث الأكاذيب   ::::   الفصل الاكثر خطورة في الازمة السورية   ::::   الحكم في قضية تورط بطل «وادي الذئاب» بمحاولة الانقلاب الفاشلة   ::::   ماهو سر “الولاعة” التي رفعها زعيم حركة أنصار الله عبد الملك الحوثي أمام الكاميرات في وجه السعودية   ::::   الرئيس الأسد: إذا أرادت الولايات المتحدة أن تبدأ بداية صادقة في محاربة الإرهاب ينبغي أن يكون ذلك من خلال الحكومة السورية-فيديو   ::::   المقداد: استهداف الإرهابيين الممنهج للمخيمات الفلسطينية في سورية يعكس علاقة “اسرائيل” القوية مع الإرهاب   ::::   “أحرار الشام” تتخلى عن دبلوماسيتها مع المحيسني   ::::   الجيش العربي السوري يكثف عملياته ضد إرهابيي “داعش” في دير الزور وعلى اتجاه حقل المهر بريف حمص الشرقي.. وإرهابيو التنظيم يحرقون معمل حيان للغاز   ::::   المدمرة الأمريكية "بورتر" تقتحم مياه البحر الأسود بكامل أسلحتها   ::::   الاتحاد الأوروبي يرفض «سفير ترامب» خوفا من المصير السوفيتي   ::::   نهاية كذبة المعارضة السورية   ::::   روحاني : الحل السياسي هو السبيل الوحيد للخروج من الأزمة في سورية   ::::   سفير السودان بدمشق ينفي طلب بلاده تأشيرة دخول من المواطنين السوريين   ::::   الرئيس الأسد لصناعيين من دمشق وريفها: إرادة الحياة عند السوريين هي إحدى أهم عوامل صمود سورية في وجه ما تتعرض له   ::::   الجعفري: اجتماع أستنة سيركز على تعزيز اتفاق وقف الأعمال القتالية وفصل المجموعات الإرهابية وتوحيد جهود مكافحة الإرهاب   :::: 
http://www.
معلومات خاصة: القاتل التركي ليس ذئباً منفرداً
معلومات خاصة: القاتل التركي ليس ذئباً منفرداً

كتب خضر عواركة

قال مصدر أمني رسمي تركي في حديث خاص لوكالة أنباء آسيا أن "السلطات التركية وضعت يدها على ملفّات المؤامرة التي شارك فيها قاتل السفير الروسي, الذي لم يكن يتصرّف لوحده, بل يوجد متورّطون آخرون, وهو الأمر الذي كشفته التحقيقات مع عدد من المشتبه بهم بمساعدته, والتغطية عليه, وتسهيل دخوله, ومنع مرافقي السفير من الأمن الروسي من حمل سلاحهم داخل القاعة, كما تجري العادة"

وإذ تعكس تصريحات المصدر التركي إرباكاً تركياً مما حصل, ومحاولة لتهدئة الغضب الروسي, كشف المصدر التركي أيضاً أن "جهات تركية محليّة مرتبطة باستخبارات دولة كبرى ساعدت القاتل, عبر تأمين ظروف نجاح عمليه الاغتيال, ثم قامت هي نفسها بتصفية القاتل قبل اعتقاله من قبل الأمن التركي حتى لا يكشفها"

معلومات خاصّة بوكالتنا كشفت أن الاستخبارات الروسية حصلت على أدلّة من حركة اتصالات هاتف مؤقت, كان يحمله القاتل حتى الليلة السابقة من جريمته, تكشف علاقته بضابط كبير في الشرطة من الموقوفين عن العمل, بسبب الاشتباه بعلاقتهم بجهات أجنبية, يعتقد أنها المخابرات الأمريكية التي تتعاون مع جماعة فتح الله غولن. ولا يتعلّق الأمر بعداء أمريكي لحكم الرئيس أردوغان, بقدر ما هي محاولة أمريكية لإشعال حرب أهلية في تركيا, تؤدي إلى تقسيمها استكمالاً لعملية "الفوضى الخلاقة, التي تستهدف ما سبق من دول الربيع الأسود العربي, ومعها تركيا وإيران وروسيا"

وفيما يبدو أنه تقصير تركي رسمي في حماية البعثات الديبلوماسية الروسية, التقط الروس إشاراته فغضبوا غضباً شديداً, وأرسلوا وفداً كبيراً للمشاركة في التحقيقات, لكن الأتراك لم يتعاونوا كما يجب, فكانت التصريحات الروسية العلنية المنتقدة للأتراك.

المصدر التركي السابق الذكر أكّد أن العملية بمقدار ما تستهدف السفير الروسي, فهي تستهدف تركيا أيضاً, خصوصاً وأنها محاولة للإطاحة بعدو الأميركيين, والمتحمّس الدائم لابتعاد تركيا عن النفوذ الأمريكي, أي مدير المخابرات التركية "هاكان فيدان"

asianews
الخميس 2016-12-22  |  14:26:57   
Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©