Friday - 16 Nov 2018 | 10:22:53 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

الليرة التركية تواصل تدهورها وتقترب من مستوى قياسي منخفض

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

نيوزويك: تركيا تحت حكم أردوغان أصبحت أكبر سجن للصحفيين في العالم

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 سورية تشارك باجتماعات الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بوفد يرأسه المعلم   ::::   السجن المؤبد لمرشد جماعة الإخوان المسلمين الإرهابية بمصر   ::::   روحاني: منفذو جريمة الأهواز الإرهابية تلقوا الدعم من دولة خليجية بتغطية أمريكية   ::::   الدفاع الروسية تجدد موقفها بتحميل «إسرائيل» المسؤولية الكاملة عن إسقاط «ايل 20»   ::::   نيوزويك: تركيا تحت حكم أردوغان أصبحت أكبر سجن للصحفيين في العالم   ::::   تفاصيل جديدة تكشف استعداد الإرهابيين لمسرحية هجوم كيميائي لتبرير عدوان خارجي على سورية   ::::   الجعفري: تحرير إدلب سيدق المسمار الأخير في نعش الإرهاب وسيحبط آمال المراهنين عليه   ::::   بتكليف من الرئيس الأسد.. السفير عبد الكريم يشارك في مراسم تشييع نجل الرئيس اللبناني الراحل سليمان فرنجية   ::::   الرئيس الأسد والوزير ظريف: الضغوطات التي تمارسها بعض الدول الغربية على سورية وإيران لن تثنيهما عن مواصلة الدفاع عن مبادئهما ومصالح شعبيهما   ::::   الأونروا تأسف من إعلان أمريكا وقف التمويل المخصص لها   ::::   قاسم: سورية هزمت الإرهاب ولا يحق لأميركا وحلفائها فرض شروط   ::::   الخامنئي: لا يوجد احتمال لوقوع حرب عسكرية   ::::   إصابة مشاركين بمسير القوارب لكسر الحصار عن غزة برصاص الاحتلال   ::::   مجلس الوزراء يستعرض استعدادات الوزارات لمعرض دمشق الدولي ويقر خطة تطوير منظومة التعليم العالي   ::::   السيناتور بلاك: النهج السياسي الأمريكي لم يخدم الأمريكيين وتسبب بتدمير الشرق الأوسط.. شعبان: من واجب الجميع مواجهة الإرهاب   ::::   المعلم: ادعاءات أمريكا بشأن السلاح الكيميائي مكشوفة وهدفها تبرير عدوانها المحتمل على سورية   ::::   الليرة التركية تواصل تدهورها وتقترب من مستوى قياسي منخفض   ::::   زاخاروفا: الظروف في سورية مهيأة للقضاء نهائياً على التنظيمات الإرهابية   ::::   الخارجية رداً على بيان المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة: مكافحة الإرهاب مسؤولية الدولة السورية والحرب على من تبقى من الإرهابيين بما في ذلك بإدلب واجب حتمي   :::: 
تيلرسون يحذر من استخدام لبنان وسيلة لحرب أكبر بالوكالة
تيلرسون يحذر من استخدام لبنان وسيلة لحرب أكبر بالوكالة

حذر وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون من استخدام لبنان وسيلة لحرب أكبر بالوكالة في المنطقة معلناً دعم الولايات المتحدة بقوة لاستقلال لبنان.

وأشار تيلرسون في بيان أصدرته الخارجية الأمريكية اليوم إلى أن الولايات المتحدة تحذر من أن يقوم أي طرف باستخدام لبنان مكاناً لنزاعات بالوكالة أو بأي صورة تسهم في زعزعة استقرار هذا البلد.

وكان سعد الحريرى أعلن من الرياض وعبر قناة العربية الناطقة باسم النظام السعودي استقالته من رئاسة الحكومة يوم السبت الماضى بالتوازي مع شن هذا النظام حملة إعلامية عدائية ضد إيران وحزب الله.

وأعرب العديد من الأحزاب والشخصيات السياسية اللبنانية عن اعتقاده بأن النظام السعودي يحتجز الحريري في الرياض مطالبا إياه بالسماح للحريري بالعودة إلى بيروت وفك احتجازه.

وكان تيلرسون رأى في تصريح للصحفيين على متن الطائرة في طريقه إلى فيتنام اليوم أنه ليس هناك ما يشير إلى أن الحريري محتجز في السعودية رغما عنه وقال أن “واشنطن تراقب الموقف بعناية شديدة ووزير الخارجية السعودي عادل الجبير أكد لي أن الحريري اتخذ قرار الاستقالة بإرادته”.

وأضاف تيلرسون :”إذا كان سيتنحى فعليه العودة إلى لبنان لجعل الاستقالة رسمية وآمل أن يفعل ذلك إذا كانت نيته لا تزال التنحي وذلك حتى تتمكن الحكومة اللبنانية من أداء مهامها كما ينبغي”.

وكان الرئيس اللبنانى العماد ميشال عون أبلغ القائم بأعمال النظام السعودي في لبنان وليد البخاري في وقت سابق أن ملابسات استقالة الحريري والطريقة التي استقال بها “غير مقبولة” مطالبا بعودته إلى لبنان.

و أعلن  تيلرسون أن حملة التوقيفات غير المسبوقة التي يقوم بها النظام السعودي “تثير القلق”.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن تيلرسون قوله في تصريح أدلى به اليوم على متن الطائرة التي تقله إلى فيتنام: “الأمر يثير بعض القلق في ظل الغموض القائم وعدم وجود توضيحات حول مصير الأشخاص الموقوفين”.

وشن النظام السعودي الذى يديره ولي عهد النظام السعودي محمد بن سلمان قبل أيام حملة اعتقالات طالت عددا من الأمراء ورجال الأعمال المشهورين بحجة “مكافحة الفساد” إلا أن مصادر سعودية أكدت أن ما يجرى داخل النظام انقلاب يقوده بن سلمان بهدف تصفية خصومه من الأمراء ورجال الأعمال وسرقة أموالهم ونقلها إلى حساباته.

وكان نائب أمير منطقة عسير منصور بن مقرن وعدد من المسؤولين في النظام السعودي قتلوا منذ أيام في ظروف غامضة.

syriandays
السبت 2017-11-11  |  02:21:25   
Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©