Wednesday - 7 Dec 2022 | 19:10:14 الرئيسية  |  من نحن  |  خريطة الموقع  |  RSS   
رأي

ليبيا ...هل تؤدي الحرب إلى الحل السياسي... أم يلغي الحل السياسي الحرب

  [ اقرأ المزيد ... ]

تحليل سياسي

روسيا في أوكرانيا،هل يُرسم نظامٌ عالمي جديد

  [ اقرأ المزيد ... ]

بحث
 الدفـ.ــاع الروسية تتحـ.ـدث للمـ.ـرة الاولى عن حرف z على الياتها   ::::   الخارجية الروسية: الأمم المتحدة لا تستطيع ضمان وصول وفدنا إلى جنيف   ::::   السفير الروسي: في الأيام الصعبة نرى «من معنا ومن ضدّنا»   ::::   ما وراء العملية العسكرية الروسية الخاطفة.. و"النظيفة"!   ::::   التايمز: إرهابي يتجول في شوارع لندن بقرار أمريكي   ::::   إعلاميات سوريات في زيارة لأيران   ::::   السلطان المأفون وطائرات الدرون    ::::   الرئيس مادورو: سورية التي انتصرت على الإرهاب تستحق السلام   ::::   بيدرسون: حل الأزمة في سورية يبدأ باحترام سيادتها ووحدتها   ::::   زاخاروفا: «جبهة النصرة» التهديد الأكبر للاستقرار في سورية   ::::   نيبينزيا: لا يمكن السكوت عن استفزازات (جبهة النصرة) في إدلب   ::::   مباحثات روسية إيرانية حول آفاق حل الأزمة في سورية   ::::   مباحثات سورية عراقية لإعادة مهجري البلدين   ::::   أبناء الجولان المحتل يرفضون إجراءات الاحتلال باستبدال ملكية أراضيهم.. لن نقبل إلا بالسجلات العقارية السورية   ::::   قوات الاحتلال الأمريكية ومجموعاتها الإرهابية تواصل احتجاز آلاف السوريين بظروف مأساوية في مخيم الركبان   ::::   الجيش يدك أوكاراً ويدمر تحصينات لمجموعات إرهابية اعتدت على المناطق الآمنة بريف حماة   ::::   إصابة مدنيين اثنين وأضرار مادية جراء اعتداء الإرهابيين بالقذائف على قرى وبلدات في سهل الغاب   ::::   سورية تدين قرار الحكومة البريطانية: حزب الله حركة مقاومة وطنية ضد الاحتلال الإسرائيلي شرعيتها مكفولة بموجب القانون الدولي   ::::   لافروف: نقف مع فنزويلا في وجه التدخلات بشؤونها الداخلية   :::: 
ما وراء العملية العسكرية الروسية الخاطفة.. و"النظيفة"!
ما وراء العملية العسكرية الروسية الخاطفة.. و"النظيفة"!

لعملية الخاطفة للقوات المسلحة الروسية التي تبدت من خلال اليوم الأول للعملية في أوكرانيا أظهرت وصفة سحرية تتبعها روسيا هي أنظمة التحكم الآلي.

يُسجل للجيش الروسي أنه نجح في القيام بواحدة من أسرع العمليات العسكرية "النظيفة" في تاريخ الحروب. وصلت القوات الروسية والحليفة لها إلى مشارف كييف في أقل من 24 ساعة بناءً لتخطيط تم التجهيز له لمدة 7 سنوات!

المباني السكنية والمنشآت المدنية لا تتعرض للقصف. تم استهداف البنية التحتية العسكرية والأمنية الأوكرانية الموالية للغرب منذ الساعة الأولى. ويسيطر الروس تباعاً على المنشآت الحيوية كالمواقع النووية أو القواعد العسكرية بعمليات دقيقة من دون الاضطرار إلى الاشتباك في أحيان كثيرة مع جنود أوكرانيين يفضلون الاستسلام من دون مقاومة.

لا حاجة لترقب الساعات المقبلة لمعرفة أن الولايات المتحدة تركز في جهودها الحالية على 3 أهداف:

-  ضمان انتقال حكومة أوكرانية "مخلوعة" إلى المنفى.

-  تأمين عملية نزوح من يرغب من الأوكرانيين إلى بولندا.

-  تفعيل مجموعات أمنية للعمل في العمق الأوكراني "المحتل".

ولكن ما هي الوصفة السحرية التي اتبعها الجيش الروسي في عمليته الخاطفة، والتي لم ترق حتى اللحظة إلى مستوى حرب واسعة، حتى اقتنع الأميركيون بأن الوقت قد نفذ لإنقاذ السلطة الأوكرانية؟

طوال السنوات الماضية، أحرز الجيش الروسي تقدماً واسعاً في تطوير مفهوم أنظمة التحكم الآلي؛ أي إنشاء نسختها الخاصة من القيادة والسيطرة في البر والبحر والجو والفضاء الإلكتروني بالاعتماد على الذكاء الصناعي.

بكلمات أخرى، تقود روسيا الحرب بواسطة منظومة شبه مؤتمتة تدير كافة عمليات جمع ومعالجة وتخزين وتسليم المعلومات اللازم لتحقيق القيادة والسيطرة على القوات والأسلحة والميدان.

يُعد مفهوم أنظمة التحكم الآلي حديثاً في العلوم العسكرية، وإن كانت النظرية منتشرة منذ عقود. يعتمد هذا المفهوم على الربط الرقمي بين أسلحة الجو من طائرات قتالية ولوجستية، والبحر من سفن حربية وغواصات، والبر من مشاة ومدفعية بهدف السماح لأي من هذه المكونات بضرب هدف مباشرة عند توافر أفضل المعطيات. فإذا تعرضت طائرة روسية مقاتلة لإطلاق نيران في طريقها لقصف موقع رادار أوكراني، فإن مدفعية بعيدة المدى أو طائرة من دون طيار أو صاروخ كاليبر من غواصة ستلجأ فوراً إلى استهداف موقع إطلاق النيران على الطائرة الروسية، من دون أن يضطر قائد عسكري روسي إلى تحديد الخيار الأفضل للتعامل مع حادثة تعرض الطائرة الحربية الروسية لإطلاق نار في الأصل!

تتطلب هذه العملية ضمان دفق معلوماتي سلس وتحليل البيانات بسرعة فائقة، وهنا يأتي دور الذكاء الصناعي أو بشكل أدق الخوارزميات الرياضية.

في العام 2019، حاكى الروس هجوماً ينفذه حلف شمال الأطلسي (الناتو) على شبه جزيرة القرم، واختبر الجيش الروسي خلال تلك المحاكاة منظومة (اس 400) ومنظومة (بانتسير اس) بهدف إسقاط عشرات صواريخ "كروز" كانت في طريقها لاستهداف إحدى منظومات الدفاع الجوي الروسية.

اعتماد نظام التحكم الآلي في قيادة الحرب يفسر سبب عدم سقوط إصابات مدنية واسعة في صفوف الأوكرانيين.

بالمناسبة اختبر الروسي هذه التجربة في سوريا خلال الأعوام الثلاثة الأخيرة، خاصة بين قوات المدفعية والصواريخ، باعتبار أن سوريا توفر بيئة معلومات متكاملة ومثالية للاختبار، في ظل "زحمة" القوات الأجنبية المنتشرة على أراضيها.

هذا النوع من الحروب الحديثة يُطلق عليه اسم "الحرب المركزية النظيفة"، كونها تقدم تطويرات هامة على المستوى الاستراتيجي للاتصالات؛ العنصر الأهم في قيادة الجيوش.

ولعلّ ما ردع الناتو والأميركيين عن الذهاب بعيداً في المواقف أو التفكير بالمواجهة العسكرية هو معرفتهم بأن نجاح الجيش الروسي في تطبيق نظام التحكم الآلي يعني عملياً أن الأسلحة النووية الروسية محمية بشكل فعال، وليس باستطاعة أي جهة المغامرة بإخراج هذا السلاح الرادع من المعادلة، لأن أي ضربة أولى لروسيا ستعني ببساطة الاستهداف المباشر لمصدر النيران ومن ثم نقل زمام المبادرة إلى يد بوتين.

هذا تحديداً ما قصده الرئيس الروسي بتصريحه العالي النبرة بالأمس عن رد غير مسبوق على أي تدخل خارجي.

الميادين
0 2022-02-27  |  22:59:26   
Send to Friend Print Add Comment
Share |

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟ 
: الاسم
: الدولة
: عنوان التعليق
: نص التعليق

: أدخل الرمز
   
Copyright © سيريانديز سياسة - All rights reserved
Powered by Ten-neT.biz ©